هواوي تكّون 15 طالبا تونسيا في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال عبر برنامج  » بذور المستقبل »

هواوي تكّون 15 طالبا تونسيا في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال عبر برنامج  » بذور المستقبل »

تحوّل 15 طالبا متميزا في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال إلى الصين في إطار البرنامج التدريبي لشركة هواوي  » بذور المستقبل » للقيام بتربص لمدّة أسبوعين .وسيتمتّع المشاركون في مرحلة أولى بتكوين في جامعة بيكين للّغات والثقافة وفي مرحلة ثانية بتدريب في مقر شركة هواوي في شنزهن
ومنذ سنة 2008 أطلقت هواوي برنامج « بذور المستقبل » لدعم المواهب في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصال في العالم ويندرج هذا البرنامج ضمن أنشطة الشركة في مجال المسؤولية الاجتماعية والذي يهدف إلى تمكين الطلبة من اكتساب الخبرات والمعارف في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات وتعزيز التفاهم الدولي وتشجيع الرقمنة على المستوى الإقليمي وقد انضمت تونس إلى قائمة الـ126 بلدا المنخرطين في هذا البرنامج والذي مكّن من تكوين 4725 طالبا من حول العالم
وخلال الزيارة التي قام بها نائب رئيس شركة هواوي مارك تشو إلى تونس في جوان الفارط أكّد حرص هواوي على خلق الفرص في مجال التعليم لتنمية مواهب الطلاب الذين سيصبحون قادة المستقبل. وسيستقبل البرنامج العالمي « بذور المستقبل » 15 طالبا هذه السنة من تونس وذلك بالتوازي مع احتفال الشركة بعيد ميلادها العشرين في تونس .وستتيح هواوي لهؤلاء الطلبة الفرصة للاطلاع على اللّغة والثقافة الصينية في جامعة بيكين للّغات والثقافة من جهة ولاكتشاف النظام الرقمي في مقر شركة هواوي في شنزهن من جهة أخرى
وشدّد سبارك زهانق المدير العام لمكتب هواوي في تونس من ناحيته على أنّ التكنولوجيا في العالم تتطوّر باستمرار ممّا من شأنه أن يضع الطلاب في حاجة دائمة إلى تطوير ثقافتهم في هذا المجال والاطلاع على أحدث الابتكارات التي يقوم عليها البرنامج من خلال الدورات التدريبية المتنوعة التي سيشاركون فيها خصوصا في مختبرات شركة هواوي في شنزهن
أمّا بالنسبة إلى محمد بن فقيه المسؤول عن هذا البرنامج في هواوي تونس فقد بيّن أنّ زيارة مقر الشركة في الصين وجامعة بيكين للّغات والثقافة ستمكّن الطلبة التونسيين من الانفتاح على الخارج

وقد عبّر الطلبة المشاركون عن حماسهم للمتابعة هذا البرنامج وقال فارس الفراتي الطالب المتفوق من المدرسة التونسية للتقنيات عن مشاركته في البرنامج  » برنامج بذور المستقبل: « هي فرصة حقيقة من الناحية الشخصية وبالأخص العمليّة لاكتشاف منتجات وخبرات شركة هواوي بصّفة مباشرة في الصين »
وبالنسبة إلى قصي حاج قاسم من المدرسة الوطنية للإلكترونيك والاتصالات بصفاقس فإن تجربة المشاركين السابقين التابعين لمدرسته دفعته إلى المشاركة في البرنامج وقال: » أنا سعيد بالمشاركة في دورة 2019 من برنامج » بذور المستقبل  » وهي فرصة رائعة لكي أكون من ضمن المشتركين « 

Laisser un commentaire

Votre adresse de messagerie ne sera pas publiée. Les champs obligatoires sont indiqués avec *